رد الروائية عفاف طبالة على تعليقات القراء حول روايتها البيت والنخلة

 

البيت والنخلة كتاب شهر يناير 2012 بنادي القراء

عندما علمت بأن المنتدى العربي للكتاب قد شرفني باختياره لرواية ” البيت والنخلة” لتكون كتاب الشهر لم أكن أتوقع أو حتى أحلم أن هناك من بين رواد المنتدى من سيكلف نفسه مشقة شراء وقراءة الكتاب. تأكد لي ظني عندما تابعت في الأيام الأولى رد فعل القراء، فلم أجد أي تعليق.

منعني سفري لفترة من استمرار المتابعة. بعد عودتي تشجعت وعاودت الاطلاع على أمور المنتدى على أمل أن أجد ولو تعليقًا واحدًا لقارئ واحدٍ. فإذا بهدية كبيرة تنتظرني. ست تعليقات..!
سعدت.
فقد أضيف لقائمة قراء البيت والنخلة ست قراء على مستوى من القدرة على التذوق للأدب، قرءوها بعناية واهتمام .

سعدت بطبيعة التعليقات التي وصفت الرواية بالمشوقة ، فالأستاذ إبراهيم الذي لم يشعر بأي ملل أكد لي أن ما حرصت عليه وأنا أكتب الرواية قد تحقق. ولمست أن الرسالة التي تبناها الكتاب هي التعليم فاعلمي يا أستاذة جيهان أن التعليم كان همي دائما. أما الباشا فقد ردد ما أقوله دائما من أنني أكتب لكافة الأعمار حتى في القصص الموجهة للصغار.
وشعرت بالفخر أن تعتبرها الأستاذة ريتا Rita إضافة للمكتبة العربية والأستاذ خالد محمد رواية جيدة جدًا.
شكرًا للمنتدى العربي الذي أتاح لي هذه الفرصة للتواصل مع قراء للبيت والنخلة . وشكرًا لكاتبي التعليقات لما أعطيتموني من سعادة.

رجاء . طمع وعشم. منشور على صفحات المنتدى قصة قصيرة بعنوان ” سور النسيان” أرجو أن تحظى باهتمامكم فرأيكم يهمني.



اترك تعليق