Home
ركن الأدب

مِـنْ أبْـعـادِ الـبــوْحِ

 

صفحة البيت

بيت الكاتب العربى

المكتبة

نادى القراء

ورشة فن الكتابة

ركن الأدب

مقالات

 من الأخبار

ركن الحوار
أحداث بارزة

فهرس للصفحات العربية

اتصل بنا

منتدى الكتاب العربى

مجلس الأمناء
فى أجهزة الإعلام
بحث

 



شعر مراد حركات - أولاد جلال - الجزائر



لا الـفـــــلُّ يعْـرفـهـــــا و لا الأزْهــــــــارُ

لا الـقــلْــــــبُ يـعْــــزفـهــــــا و لا الأوْتـــــــــارُ

المــــــوْجُ يـسْـــألـنـي و لـــسْــــتُ أجـيــبُـــــــــه

لا الـبـحْـــــــرُ يـعْــــرفـهــــــا و لا الإبْحــــــــارُ

روحُ البـنــفْـــســــــــجِ سائلَـتْـنـي حـيــنــمــــــــا

ســاءلْــتُ روحيَ فـاسْـتـجـــابَ قــــــــــــــرارُ

قــــــرّرْتُ مـنْـــحَ عـــــواطـفـي أنْـــشــــــــــودةً

بـعــواطــــفٍ تـجْـتــاحــهـــــــا الأسْـــــــــــرارُ

لامــــتْ عــيـــونُ قـصـيــــدتـي هــذي المُــنـــى

فـلِـمـا تــلــومُ الـشِّــعْـــــرَ ذي الأبْـــصــــــارُ ؟

**********************************

جــرّبْـــتُ ألْـــــــفَ طـريـقـــــةٍ و طـريـقـــــةٍ

و طـريـقــتـــــي لـمْ تــدْرهـــــا الأفْــــكـــــــارُ

و نـحــــرْتُ شــوْقًـــــــا في أراضـي وحْـــدتـي

فـاجْـتـثَّــنــــي .. مِــــنْ شـوْقـــيَ الإصْــــــرارُ

مـا زلْــتُ أتْـــلــــو بـعْـــــضَ أيّــــــــامـي عـلـى

سـمْـــعِ الــرؤى .. لـيْــلاً طــــوَاه نـــهــــــــارُ

أدْعـــوكَ لـلْـقـمَـــرِ الـجــريـــــحِ أنــــوْرسًــــــــا

ذبُـلَـــتْ بـــه البـســمــــــاتُ و الأنْـــــــــــوارُ

هــلْ يـسْــتـقــيـــلُ الـجـفْـــنُ مِـنْ نـظــراتِــــــه

لـلْـــوجْـــــهِ أمْ هــلْ يـسْــتـقــيـــلُ حِــــوارُ ؟

**********************************

جـارتْ عـلَــيَّ دروبُ حُـلْـمـيَ فـانْـبـرتْ

مـنّـي دروبٌ فـانْـتــهــــى الـمـشْــــــــــوارُ

و غــدَتْ جـــوانـــحُ لـــوْعـتـي نــــاريّــــــةً

و الـصـبْــــرُ يُـشْـعـلُــهــــا فـتـذْكـــو الـنــــارُ

لـمْ أخْــتـــرعْ مِـنْ لـــــوْحِ حُــزْنـــيَ زوْرقًــــا

لـكـنّــنـــي الـمــــــــــلاّحُ و الــبـــحّـــــــــارُ

و وجــدْتُ نـفْــسـيَ في شـــواطــئِ لــوْعـتــي

كـالـســنْــــدبــــــادِ مــعَ الأســى يـحْـــتــــارُ

و جــمــعْـــتُ مِـنْ شـجَــرِ الـتـمـرُّدِ أغْـصــنًـــــا

دونَ الـثــمـــــارِ، عـواصــــفًـــــــــا أخْـــتــــــارُ

قــابــلْــــــتُ ذاتـــي .. قـابـلـتْــنـي ذاتُـــــهـــــــــا

في وجْــــــهِ مِـــــرْآتـي هــنـــــا إعْـــصـــــــارُ

**********************************

سِـــرْبٌ مـن الآمـــالِ طــوَّقَ خــــاطــــري

لـكــــنْ بــلا أمَـــــــــلٍ أنــا آثـــــــــــــــــــارُ

أدْنــــو مـن الأشْـــعــــارِ أطْـلـبُ ودَّهــــــا

فـتـــــردُّنــي عـــنْ ودِّيَ الأشْــــــــعــــــــــارُ

هـــذي الـمـحـــابـــرُ لـمْ تــــعْ ورَقَ الـحـــيــــــا

ةِ، فـكـيْــفَ تُـوسِــعُ فـكْــريَ الأفْـــكـــــــارُ ؟

صِـرْتِ انْــتـحـــــارًا يـا نـجــومًـــــا في يــــــدي

و يـــدي لــــذاكَ تـضـمّــهــــــا الأقْـــــمــــــــارُ

راهــنْــــتُ أنّ الـحُــــلْـــــــمَ أوْرقَ في دمــــي

فـلْـتُـثْـــمــــــرِ الأحْــــــــــــلامُ و
الأزْهــــــــــارُ

**********************************

يــا مَــنْ أراكَ و لا أراكَ لِـمـــا الـجـــــفــــــــــــا

إنّ الجـــفــــــاءَ لـطـبْـعُـــــكَ الـمـغْـــــــــوارُ

و أرى بـخـاتـمـــــة اللـقـــــــاءِ بـــدايــــــةً

و عـلـى الــفــــراقِ .. ســيـبْـــــدأ الـمــشْـــــــوارُ

**********************************

كـيْــف الأمــاني لـيْـسَ تـنْـشــرُ صـــوْتَــــهـــا

عـبْــرَ الأمـاني .. و الـطـمــوحُ شِـــعـــــارُ ؟

إفْـتــــحْ كـتــابَـــــكَ بـالـغــديـــــرِ لـلـحْـــظـــــــةٍ

و اقْـــرأْ كـتــابَــــكَ تـنْـبــعُ الأنْـــهــــــــارُ

**********************************

الـحُـــــبُّ أضْـحـــى مِـنْ دمـي شِــرْيـانَــــــــه

فــتُـــرى لـشـرْيـــانِ الـحـنـيـــنِ مــســــارُ ؟

ألأنّـــهُ .. مـنـــــحَ الـحــيـــــــاةَ حــيـــاتَـــهـــــــا

أمْ أنّـــهـــا .. لـيْـســـتْ لـهــــا أخْـــبــــارُ ؟

أيـضـيـعُ في الـوجْــــدانِ خـفْــقُ قـصـــائــــدي

و قــصــائــــدي نـــبْـــضٌ لــه .. أبْــصـــارُ ؟

هـلْ بـعْــدَ هـذا الـحُـــبِّ يـوجـــدُ خــــافـــــقٌ

يــدْعــــو إلى خــفْــــقٍ و روحُــــــه نـــــارُ ؟

فـتَّـشْــتُ عـنْ ألَــــمِ الـــجـــوى فـــوجــدْتُـــــه

غيْمًـا .. و أيّـــــامُ الـجــوى أمْــــطـــــارُ

**********

أول الصفحة


 © Arab World Books