Home
ركن الأدب

ترنو الى ذبح عظيم


 

صفحة البيت

بيت الكاتب العربى

المكتبة

نادى القراء

ورشة فن الكتابة

ركن الأدب

مقالات

 من الأخبار

ركن الحوار
أحداث بارزة
رأى وكتاب
سجل الزوار

فهرس للصفحات العربية

اتصل بنا

منتدى الكتاب العربى

مجلس الأمناء
فى أجهزة الإعلام
بحث

 
 

 


شعر/ سعيـــــد الوائلــــــي
شاعر ومسرحي عراقي مقيم في امريكا/ ديترويت


1
سهوا ً
ينسّـل الخريف
بخفة قط برّي
وشال الثلج
ينط ّ
من النافذة الخلفية
أبيض
كبط الجنان .

2
سرّ تناسله
من آدم واحد
أو ألف آدم .

3
دماؤهم موسيقى الخليقة .

4
يا رب
سبع سماوات أو ألف
يمكنك أن تخلق في رمشة عين ،
عالم ممتد كالأزل
لا موت فيه .

5
هدأة السراج التي تنضح
على عشبة ضباب
تعلقت روحي
فراشة بيضاء
شفّافة كنار
ساحرة كسراب.

6
أنا المتوحد بين الفصول
أشرب ذاكرتي
أغتسل في واحة السراب
أنزع جلد عظمي
وأرتمي في سرير الفضاء الفسيح
أمشَِط سهادي بأحلام اليقظه ...

7
سرادق تترى ....
موانئ عائمة كحبة كمثرى ،
العالم السفلي
والأحلام .....
قوارب بطعم اللوز
تغرق في زنازين آثمه .

8
لم ترَ كوكبا ينزّ الحياة
كما الأرض تنزّ الطغاة
وكما النجوم تغازل بعضها
ولم تحفظ سرّ الخلود..!

9
هائمة
على زغب ناعم
تدور في دوامة الأزل
والأجرام الغارقة في الصمت
لم يخطف عليها جان .

10
عدم فسيح
على بعد طول الطريق
معطر بالفراغ...

11
سنين ضوئية
تحمل اللغـّط َ
الى أزل .....
لم يولد بعد .

12
أزمنة
من قبل
ومن بعد ....
خدعة قفزت قبل الطوفان
كان ركن العدم الفسيح
يلوذ في بيضة سكون سلس
تحت أجفان الكون .

13
يا لأسرار الفيظ
قبل التكوين
ماذا كان يفعل غير الربوبية .... .؟

14
(( هكذا القلب الميكانيكي يضخ الأحلام .))

15
ياه .....وآه
كم هي الحرب خراب ....
عند صلاة الفجر
ركعت البيوت
واسدل الستار .

16
هلامية الأحلام .....
حكمة تولد
من بطون الظلام
ومن يصّدق دعوة اله
تشرق البراءة من منخرييه .

17
" سبع بقرات عجاف "
أم سبعين ......!

18
نافرة...
كرة صغيرة بحجم الأرض
ترنو الى ذبح عظيم .

**********************

أول الصفحة


 © Arab World Books